سيتم عقد اجتماع الخبراء المعني بموضوع الرياضات والألعاب التقليدية ضمن أطار مشروع الأطلس التفاعلي للتفاعلات الثقافية على طول طرق الحرير في مدينة عشق أباد، تركمانستان بين الفترة من الرابع الى الخامس من شهر كانون الأول / ديسمبر للعام الحالي.

وقد نظم هذا الاجتماع برعاية منظمة اليونسكو، وبالتعاون الوثيق مع حكومة جمهورية تركمانستان. وسوف يجمع هذا الحدث حوالي خمسة عشر خبيراً دولياً من أجل مناقشة كيفية تبادل العناصر الثقافية المتنوعة بين مختلف المناطق على طول طرق الحرير في مجال الرياضة التقليدية وفنون القتال والألعاب.

وعلى الرغم من أن السياق الحالي للعولمة مليء بالصراع وانعدام الثقة، فإن طرق الحرير تقدم مثالاً مفيداً عن ارث طويل الأمد من التبادل، الحوار، والتعاون المتبادل بين الثقافات والذي يشكل أسس السلام والتنمية المستدامة.

وبالتالي، فإن إنشاء مشروع الأطلس التفاعلي سيبرز التراث المشترك الذي ازدهر في جميع أنحاء تلك المناطق. وقد عملت حكومة تركمانستان، بالشراكة مع منظمة اليونسكو، على تحضير الأمور الضرورية لعقد مؤتمر دولي يتبع اجتماع الخبراء.

سيعقد المؤتمر الذي يحمل عنوان "أهمية طرق الحرير الكبرى: التنمية الحالية والمستقبلية" بين السادس الى السابع من شهر كانون الأول / ديسمبر للعام الحالي

ينقسم المؤتمر إلى ثلاث جلسات، وسيجمع مجموعة من الوزراء والمسؤولين رفيعي المستوى أضافة الى الخبراء الدوليين القادمين من حوالي ثمانية وأربعين دولة.

أهداف هذا المؤتمر الدولي متعددة.  الهدف الأول يرمي الى تسليط الضوء على أهمية طرق الحرير الكبرى فيما يتعلق بالتنمية المستدامة. الهدف الثاني هو مناقشة إمكانيات التراث المشترك لطرق الحرير في تعزيز الحوار بين الثقافات والتعاون الدولي في المجتمعات المعاصرة، أما الهدف الأخير هو توفير منتدى من أجل تبادل الخبرات والمعارف المتنوعة، فيما يتعلق بمساهمة تراث طرق الحرير العريق في تحقيق اهداف خطة عام ألفين وثلاثين للتنمية المستدامة.