سينظم مركز كازاخستان للتقارب بين الثقافات (مركز اليونسكو من الفئة الثانية) ،  و بدعم من مكتب اليونسكو في مدينة ألماتي، مؤتمراً علمياً  تحت عنوان "آسيا الوسطى على طريق الحرير العظيم: حوار الثقافات والأديان من العصور القديمة إلى الحديثة".

سيتم عقد هذا المؤتمر العلمي في مدينة ألماتي، كازاخستان ، من 13 إلى 15 يوليو 2018. و ينظم هذا المؤتمر العلمي ضمن سياق العقد الدولي للتقارب بين الثقافات (2013-2022).

يهدف المؤتمر بالدرجة الأولى توفير قاعدة حوار ترمي لحصول مناقشات واسعة النطاق في مختلف المجلات العلمية، مثل الجغرافيا التاريخية. يشمل هذا على سبيل المثال التعامل مع الهجرة السكانية كعنصر مهم  للتكوين الثقافي في تاريخ الماضي ووقتنا المعاصر

وكما يشمل أيضا مواضيع التحضر و التعرف على ملامح طريقة الحياة البدوية في آسيا الوسطى والذي يتضمن مدن القوافل التجارية والشروط الأساسية التي ساهمت بظهورها.

بعد هذا، الدور المهم الذي يلعبه التواصل و الحوار بين شعوب أسيا الوسطى و اللاتي تتعامل مع القضايا المختلفة كالروحانيات والفنون والأنظمة الأسطورية والدينية المبكرة وتأثيرها المتبادل

نقطة مهمة جديرة بالذكر تشمل النقل ، والخدمات اللوجستية ، والبنية التحتية كوسيلة للاتصال.

علاوة على ذلك ، فإن قوافل الهجرة التي تلعب المشاكل الاقتصادية والاجتماعية مصدرا أساسيا لها تتلاءم مع هذه الفئة. أما المجال العلمي الأخير فيشمل و يتضمن أمكانيات وطاقات  بلدان آسيا الوسطى للحفاظ على تراثها الثقافي المشترك وترشيحها لتكون من ضمن قائمة منظمة اليونسكو للتراث العالمي

ستكون اللغات الكازاخستانية والروسية والإنجليزية اللغات الرسمية المستخدمة في هذا المؤتمر العلمي.

 

أطلع أيضا على:

ما هو الجديد

منتدى الشباب الدولي الثاني : الأبداع و التراث على طول طرق الحرير 

مشروع اليونسكو لطرق الحرير